المميزات التنافسية

أكبر منظومة تعليمية متكاملة من نوعها في مصر توفر خدمات التعليم الأساسي وقبل الجامعي والتعليم العالي

تعد القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية أكبر شركة قطاع خاص تتخصص في تقديم خدمات التعليم الأساسي وقبل الجامعي (K-12) وكذلك التعليم الجامعي، حيث تحظى الشركة بمكانة راسخة تمكنها من توظيف الطلب المرتفع من جانب أصحاب الدخول المتوسطة على خدمات التعليم عالية الجودة، مستفيدة من التركيبة السكانية الضخمة وعدد الطلبة المرتفع.

خدمات تعليمية فائقة الجودة مدعومة بعلامة تجارية مميزة

تقدم الشركة مجموعة واسعة من المناهج التعليمية المعتمدة دوليًا، والتي تساهم بشكل فعال في إعداد وتأهيل الطلبة لدخول مرحلة التعليم الجامعي، ويشمل ذلك المناهج البريطانية والأمريكية والفرنسية والألمانية والمصرية من أجل تلبية احتياجات الطلبة وأولياء الأمور على حد سواء. وعلى صعيد التعليم الجامعي، تحظى جامعة بدر بالقاهرة بشبكة من العلاقات الوثيقة مع أبرز المؤسسات التعليمية الدولية بهدف التأكد من تطوير المناهج الدراسية أولاً بأول وكذلك فريق العمل، وبالتالي تعزيز قدرة الجامعة على توفير خدمات التعليم الجامعي عالية الجودة وبتكلفة أقل من متوسط الجامعات المماثلة الأخرى.

خدمات تعليمية في سوق جذاب ودائم النمو

تعكف القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية على تقديم برامج ومناهج التعليم عالية الجودة وبأسعار مناسبة عن متوسط أسعار السوق بهدف تلبية الطلب المتنامي على الخدمات التعليمية المميزة، نظرًا لقلة استثمارات القطاع العام في تطوير البنية الأساسية للمنظومة التعليمية بمصر. كما تحرص الشركة على تحقيق التوازن الأمثل بين جودة الخدمات المقدمة وتكلفتها بمختلف المنشآت التعليمية التابعة، وهو ما تعكسه نتائج الطلبة وتفوقهم على طلبة المدارس المماثلة. ومن جانب آخر تلتزم الشركة على انتقاء أفضل الأساتذة ممن يتمتعون بالكفاءة العالية والدراية الاجتماعية اللازمة لتعليم وتثقيف الطلبة الجامعيين بالشكل الأمثل، وهو ما يؤكده مرةً أخرى الدرجات والإشادات المرموقة التي يحصدها الطلبة بمختلف المجالات والتخصصات.

تحكم كامل بجميع أركان سلسلة القيمة التعليمية

قامت القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية باستحداث وتصميم منصة إدارية شاملة تمكنها من التحكم في حميع أركان سلسلة القيمة التعليمية بدءًا من الإعمال الإنشائية بالمدارس ووصولاً إلى التجربة التعليمية التي يمر بها الطلبة يوميًا أثناء الدراسة. كما تحظى الشركة بإدارة متخصصة في أعمال الإنشاءات والصيانة، وهو ما يمكنها من تنفيذ مشروعاتها بسرعة ووفقًا للجدول الزمني المستهدف، علمًا بأن الوقت الذي تستغرقه الشركة بدءًا من الأعمال الإنشائية ووصولاً إلى مرحلة التشغيل يتراوح بين 9 و12 شهر. وتجدر الإشارة إلى المردود الإيجابي لإنشاء هذه الإدارات داخل الشركة، حيث يساهم ذلك في تقليص تكاليف الأعمال الإنشائية بنسبة تتراوح بين 30% و35% مقارنًة بالتكلفة التي تتحملها الشركة عند إسناد الأعمال الإنشائية إلى أطراف خارجية.